أخبار السعودية

[أخبار-السعودية][btop]

أخبار الإمارات

[أخبار-الإمارات][grids]

أخبار الكويت

[أخبار-الكويت][btop]

أخبار قطر

[أخبار-قطر][btop]

قصص الأنبياء: إدريس وذو الكفل وحزقيل وإلياس واليسع

كتب: محمد عبدالعظيم.... تعمدت أن أذكر هؤلاء الأنبياء الخمسة خارج سياق ترتيب الأنبياء الذي كنت أسير عليه كما إني جمعتهم الخمسة في قصة واحدة لسببين السبب الأول : أن المؤرخين والمفسرين لم يتفقوا على تحديد أزمنة هؤلاء الأنبياء بالضبط كما أنه لم يرد عنهم في القرآن والسنة إلا القليل . لذلك سنتناول كل نبي كريم منهم ونسرد قصته وفق الروايات الصحيحة من القرآن والسنة وآراء المفسرين والمؤرخين .

إدريس عليه السلام 

نبي الله إدريس عليه السلام من الأنبياء الذين لم يذكروا في القرآن ولا في السنة إلا في مواضع قليلة جداً ومعظم ماورد عنه ذكرت في الإسرائليات ونقلت عن كعب الأحبار ومالك بن دينار لذلك سأكتفي بما أجمع عليه ورجحه المفسرون وكتب التاريخ
وأبدأ بنسبه : اختلفت الروايات في نسبه إلا أن أرجحه ما قاله بن كثير والطبري فهو إدريس بن يارد بن مهلائيل ينتهي نسبه لشيث بن آدم عليه السلام ولد في حياة آدم في منطقة بابل بالعراق وقد أعطاه الله النبوة وكان أول من خط بالقلم وخاط الثياب ودعا قومه للإيمان وكان أول من شرع الجهاد ضد المفسدين والمعتدين من أتباع قابيل كما أنه هاجر بقومه من العراق إلى مصر وسكن بجوار النيل واهتم بالعمارة وإنشاء المدن وقد اختلف الرواة والمفسرين حول وفاته لأن الله قال عنه '' ورفعناه مكاناً عليا '' وقد قابله النبي في رحلة الإسراء والمعراج في السماء الرابعة ولذلك قال بعض المفسرين أن الله رفعه وقبضه في السماء الرابعة والبعض الآخر وهذا هو الارجح قال أنه مات في الأرض ثم رفعه الله إلى السماء.
قصص الأنبياء:  إدريس وذو الكفل وحزقيل وإلياس واليسع

ذو الكفل عليه السلام 

من الذين اختلف فيهم المفسرين والمؤرخين أيضاً هل هو نبي أم رجل صالح إلا أن الغالبية قالت نبي و هو بشر بن أيوب عليه السلام وقد كان من الصالحين فكان يصلي في اليوم مائة صلاة وسمي بذي الكفل لأنه تكفل لقومه أن يتولى أمرهم ويقضي حاجاتهم ويقيم العدل بينهم ويقوم الليل ويصوم النهار ولا يغضب وقد وفى بكل ذلك لذلك سمي بذوالكفل لأنه تكفل ووفي

حزقيل عليه السلام 

بعد وفاة يوشع بن نون أرسل الله العديد من الأنبياء لبنى إسرائيل وكان من بينهم حزقيل وقصة حزقيل أنه كانت هناك قرية من قرى بني إسرائيل يسكنها الألوف وقد نزل الطاعون بهذه القرية ففر منها أهلها وهم في الطريق أماتهم الله وفي ذات مرة مر عليهم حزقيل عليه السلام فتعجب من المنظر فقال له الله اتحب أن احيهم لك فقال نعم يارب قال فنادي فيهم فنادي فيهم حزقيل فأحياهم الله جميعاً
'' ألم ترى إلى الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر الموت فقال لهم الله موتوا ثم أحياهم ''

إلياس عليه السلام 

هو إلياس بن ياسين بن منحاص بن أليعزر بن هارون أرسله الله إلى قوم بعلبك في لبنان وكانوا من بني إسرائيل وكان هؤلاء القوم يعبدون صنما يسمى بعلا فذهب إليهم إلياس عليه السلام ودعاهم إلى عبادة الله الواحد الأحد ولكنهم أصروا على كفرهم وعنادهم فدعى عليهم إلياس فجعل الله مقادير رزقهم بيد إلياس وقال احكم فيهم كيفما شئت فدعى عليهم بتوقف المطر فتوقف لمدة ثلاث سنوات حتى أجدبت الأرض وكادوا أن يهلكوا من شدة العطش فلما جاءوا لإلياس ليدعوا الله لهم أن يرفع عنهم البلاء اشترط عليهم أن يؤمنوا بربهم فلما دعا الله لهم ارتدوا على إدبارهم ونكثوا عهودهم وعادوا للكفر فلما يأس منهم إلياس عليه السلام دعا ربه أن يقبضه إليه فقبضه الله إليه

اليسع عليه السلام  

هو اليسع بن أخطوب ويقال أنه إبن عم إلياس وقد اختلف العلماء هل هو نبي أم من الصالحين وقد رجحوا أنه من المراسلين وقد ذكر الطبري في تاريخه أن الله أرسله إلى قوم بانياس في الشام بالقرب من اللاذقية وكانوا من بني إسرائيل وقد انتشر فيهم الظلم والكفر وتولى أمرهم حكام قتلة ومجرمين فبدأ اليسع عليه السلام يدعوهم إلى الحق وإلى طريق مستقيم ولكنهم أبوا وأصروا على كفرهم وظلمهم فسلط الله عليهم من يسومهم سوء العذاب

إنتهت قصص هؤلاء الأنبياء الكرام..غداً بمشيئة الله الملك الصالح الذي حكم العالم من مغربه لمشرقه والنبي صاحب معجزة المائة عام وقصة يأجوج ومأجوج.

ليست هناك تعليقات: