أخبار السعودية

[أخبار-السعودية][btop]

أخبار الإمارات

[أخبار-الإمارات][grids]

أخبار الكويت

[أخبار-الكويت][btop]

أخبار قطر

[أخبار-قطر][btop]

عاجل| مصر| حقيقة وتفاصيل قرار الإفراج عن الفريق سامي عنان, وهشام جنينة

أخبار الخليج| عن "المصريون"| نفي محاميا الفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق، والمستشار هشام جنينة، الرئيس الأسبق للجهاز للمركزي للمحاسبات ما تردد من أنباء عن الإفراج عنهما ووضعهما قيد الإقامة الجبرية، وإن ألمح محامي الأخير إلى تطورات "إيجابية" بشأن موكله خلال الفترة القادمة.

وكان اثنان من المواقع الإخبارية (يبثان من خارج مصر) زعما أنه "تم إطلاق سراح عنان، وجنينة، ووضعهما قيد الإقامة الجبرية، بعد ضغوط دولية، واتصالات عالية المستوى"، رابطة ذلك بحسم نتيجة الانتخابات الرئاسية لصالح الرئيس عبدالفتاح السيسي.

عنان-جنينة
غير أن ناصر أمين، محامي عنان نفى تلك الأخبار التي تحدثت عن الإفراج عن رئيس الأركان الأسبق، والمرشح الرئاسي المستبعد، قائلاً إنه لا صحة لهذه التقارير.

وأضاف في تصريحات "المصريون": أي أخبار متعلقة بالإفراج عن الفريق أركان حرب سامي عنان، لا تعتبر صحيحة طالما لم يكتبها علي صفحته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، سواء فيس بوك أو تويتر"، رافضًا التعليق حول وجود أي تطورات جديدة بشأن قضية رئيس الأركان الأسبق.

وتم القبض على عنان بعد إعلانه في بيان متلفز نيته الترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية، بعد أن اتهمه المجلس الأعلى للقوات المسلحة بالإساءة للقوات المسلحة، وأنه لا يجوز له الترشح كونه على قوة الاحتياط، وأحيل إلى النيابة العسكرية التي أمرت بحبسه لمدة 45 يومًا وينتظر التجديد.

من جهته، ألمح علي طه، محامي جنينة، إلى وجود "انفراجة قريبة" في موقف عضو الحملة الرئاسية لعنان، بعد إجراء انتخابات الرئاسة، الأمر الذي من الممكن أن تشهده جلسة التجديد له المقررة في منتصف أبريل المقبل.

وأضاف لـ"المصريون": "موقف المستشار هشام جنينة، كان في غاية الصعوبة بسبب التصريحات التي أدلي بها خلال احد الحوارات الصحفية، والتي اعتبرت أدلة جنائية ضده في القضية التي يحاكم فيها أمام القضاء العسكري".

وأشار إلى أن "هيئة الدفاع تحاول بكل الطرق تغيير الموقف الحالي، وتغيير محل حبسه"، معتبرًا أن "أي مكان ثان أفضل من مكان محبسه الحالي" وهو سجن الاستئناف بالقاهرة، وأن وضعه في منزله تحت حكم الإقامة الجبرية أبرز مكسب ينتظره هيئة الدفاع عنه.

وتم القبض على جنينة عقب إدلائه بتصريحات صحفية أكد فيها امتلاك عنان أدلة ومستندات استطاع أن يحصل عليها خلال تلويه منصب رئاسة أركان حرب القوات المسلحة، عقب ثورة 25 يناير، تثبت تورط رموز داخل السلطة الحالية في قتل المتظاهرين والثوار خلال أحداث الثورة.

واعتبر المتحدث العسكري، أن "ما قاله جنينة يمثل إساءة للقوات المسلحة وبشكل مباشر، ويستدعي التحقيق معه أمام النيابة العسكرية"، وهو ما تم بالفعل عقب ساعات قليلة من إلقاء البيان.

ليست هناك تعليقات: